التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من مايو, 2017

أميركا ترفع السودان من لائحة الدول الراعية للإرهاب

خلت لائحة أميركية للدول الراعية للإرهاب من اسم السودان، فيما أكدت الاستخبارات الأميركية في تقرير إلى الكونغرس وفاء الخرطوم بحزمة شروط تمهد لرفع العقوبات المفروضة عليها منذ 20 عاما بشكل نهائي هذا الصيف، وفقا لقناة "العربية"، الأحد. وكانت واشنطن اشترطت لرفع العقوبات نهائياً عن السودان أن تقدم أجهزة الدولة تقريراً بحلول 12 يوليو/تموز المقبل يفيد بأن السودان ملتزم بعدة شروط، منها مكافحة الإرهاب والإيفاء بتعهده بوقف الأعمال العدائية في مناطق النزاع. وفي يناير/كانون الثاني، أعربت وزارة الخارجية السودانية عن أسفها لتضمين المواطنين السودانيين في الأمر التنفيذي الصادر عن الرئيس الأميركي دونالد ترمب، بشأن تقييد إجراءات دخول مواطني بعض الدول للولايات المتحدة. وقال بيان صادر عن وزارة الخارجية السودانية "إنه لمن المؤسف حقاً أن جاء القرار متزامناً مع إنجاز البلدين لخطوة تاريخية مهمة برفع العقوبات الاقتصادية والتجارية عن السودان، وشروع المؤسسات الاقتصادية والمالية ورجال المال والأعمال في البلدين في التواصل وفي تطوير مشروعاتهم الاستثمارية والتجارية، بغية توظيف ما يتمتع به البلدا

انجلينا جولي ودي كابريو نجما فيلم قطري يتناول حضارة السودان

تلعب الفنانة أنجلينا جولي والفنان ليوناردو دي كابريو، بطولة فيلم من "هنا يبدأ التاريخ"، الذي بدأ تصويره في عدد من المناطق الأثرية السودانية. والفيلم الذي يكشف النقاب عن الحضارة السودانية القديمة، من تمويل وإنتاج دولة قطر، وسيُترجم إلى عدة لغات أجنبية ويُبث على قناة الجزيرة، كما سيتم منح نسخ من الفيلم مجاناً إلى أي قناة تليفزيونية ترغب في بثه على شاشتها، حسبما نشرت صحيفة "الراية" القطرية الثلاثاء. وبدأ تصوير الفيلم منذ أسبوع في الخرطوم، وسينتقل الثلاثاء إلى ولاية نهر النيل. ويشارك في بطولة الفيلم الممثلة بري لارسون، وذلك تحت قيادة المخرج أليخاندرو جونزاليز أيناريتو، الفائز بأوسكار أفضل مخرج لعامي 2015-2016. - أماكن تاريخية ويجري تصوير الفيلم في العديد من الأماكن التاريخية بجميع أنحاء البلاد، حيث بدأ تصويره قبل أسبوع في المتحف الوطني، وبمنطقة التقاء النيلين الأبيض والأزرق في الخرطوم. ثم انتقل فريق العمل إلى المراسي في منطقة الدفوفة، وجبل البركل، ودنقلا كورو-القديمة والعديد من المواقع الأثرية في الولاية الشمالية، والبجراوية في ولاية نهر النيل، وكذلك التصوير في روي

غندور : قررنا رسمياً سياسة التعامل بالمثل مع مصر

قطع وزير الخارجية البروفسير إبراهيم غندور بأن إرجاع أي مواطن سوداني من مطار القاهرة، سوف يقابله إرجاع مواطن مصري من مطار الخرطوم، مؤكداة ان التعامل مع مواطنين سودانيين مقيمين في مصر بغرامات يعني التعامل مع مواطنين مصريين مقيمين بغرامات، منوهاً إلى أن منع صحفيين ومواطنين من دخول مصر كاد أن يعيد العلاقة للمربع الأول. ولفت غندور إلى إنه طلب من وزير الخارجية المصري سامح شكري خلال اتصال هاتفي الأسبوع الماضي تسليمه قائمة الصحافيين والمواطنين الممنوعين من دخول مصر حال وجودها. وقطع غندور بأن وزارته ستتبادل القوائم إن كانت هنالك قوائم من الجانب المصري حتى لا يرجع مواطن من المطار مهما كانت الأسباب. قال وزير الخارجية البروفسير إبراهيم غندور إن هناك "عقارب كثيرة خرجت من جحورها بعضهم سودانيون وبعضهم جيران يريدون عرقلة تطور علاقة السودان مع أمريكا". وقال إن شكري طلب منه خلال الاتصال الهاتفي منتصف الأسبوع الماضي طي هذه الملفات، مشيراً إلى أنهم فرغوا أمس الأول من وضع النقاط التي يجب أن تراجع من قبل الطرفين، وقال: "اتفقت معه ووصلتني منه رساله أمس بواسطة السفير المصري بالخرطوم تتعرض