التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من يوليو, 2017

مصدر شرطة : قضية اختفاء "أديبة" قد تحسم خلال ساعات، ومؤتمر صحفي مرتقب للشرطة

أفادت مصادر شرطية، "الراكوبة" بأنه خلال ساعات قد يُسدل الستار على قضية السيدة "أديبة فاروق يوسف"، التي دوِّن بلاغ اختفائها بتاريخ 11 يوليو 2017، ولن لم تبدأ الشرطة التحرك بكثافة في القضية إلا بعد أن أخذت القضية طابعاً قبلياً شكله الحضور القوي لقبيلة "الكواهلة" بمنزل المفقودة. ولكن التفاعل الجماهيري بدأ مباشرة عبر وسائط التواصل الاجتماعي عندما نشرت أبنة المفقودة على حائطاً بفيسبوك مناشدة للجميع، بالمساعدة في البحث عن الوالدة الحبيبة. وهذا ما حدث، ولكن تحرك الدجاج الالكتروني في اتجاه معاكس، حيث بدأ في ارسال اشارات خاطئة لتضليل الناس، احياناً بتكذيب الرواية من الأساس، وأحياناً بالقول أنها عادت، وأحياناً أخرى بأن يقول أنها وجدت مقتولة. ولكن النشطاء كانوا يكذبون هذه الروايات الخاطئة بالعودة إلى حائط أبنة "أديبة"، ما حدا بالمؤتمر الوطني توجيه أحد الكيزان من أقارب "اديبة" ويدعى عثمان يوسف (حيمروك)، مغترب بالسعودية، ليقوم بتوجيه رسالة، قام في بدايتها بتفنيد الآراء التي تتحدث عن عودتها، أو العثور عليها، وأوضح بأنها مازالت مفتقدة، وبعد ذلك بد