التخطي إلى المحتوى الرئيسي

تجمّع المهنيين السودانيين: لن تقوى الدولة على حل أزمات الاقتصاد دون أن تحسم قضية تسرب الإيرادات والاقتصاد الموازي

 

بيان:

في خطوة بررها بارتفاع عجز الميزانية والحاجة لاتخاذ تدابير جديدة بسبب تأثير جائحة الكورونا أعلن مجلس الوزراء عن إجازة تعديلات على موازنة العام الجاري، تبدو في مجملها كمحاولة لاحتواء مارد التضخم الذي أطلقته سياسات النصف الأول من العام من قمقمه.

 

كنا قد حذرنا في تجمّع المهنيين من المشكلات التي حواها مشروع الموازنة قبل إجازته من اتباع سياسة الصدمة التي سعت بها الإنقاذ إلى حتفها، وتنكُّر هذه السياسة لغمار الناس ممن أصبح اعتبارهم من صميم قيم ثورة ديسمبر، ونبهنا عند الإعلان عن زيادة أجور العاملين بالدولة لأهمية أن يكون تمويل هذه الزيادة من إيرادات حقيقية، وإلا انفلت السوق وخرج عن السيطرة، وهاهي المخاوف تتحول إلى واقع ويتعمق الخلل في الاقتصاد السوداني بابتعاده عن سياسات تشجيع الإنتاج والمنتجين.

 

التعديلات التي أجازها مجلس الوزراء هي محاولة لإبطاء سرعة التدهور دون تغيير الاتجاه، فما تزال الموازنة تعتمد على منح خارجية في كف عفريت ولن تفرج عنها الجهات المانحة دون مماحكة واشتراطات؛ مما يؤدي إلى مضاعفة العجز والاضطرار بالنهاية للاستدانة أو زيادة الكتلة النقدية بشكل تعسفي يزيد بدوره من حدة التضخم، وما تزال التعديلات ضنينة في انتهاج خطوات تحفز الاستثمار وتدفع بالقطاعات المنتجة على حساب تشجيع الاستهلاك أو حتى تسريع بناء القطاع التعاوني الذي بإمكانه تخفيف هذه الصدمات، أما زيادة الإيرادات العامة من خلال رفع الدولار الجمركي فسيمتصها الارتفاع في تكلفة كل المدخلات، وبالتالي يبقى جوهر النشاط الاقتصادي للدولة قائما على الجباية من المواطنين بيد والتوسع في الإنفاق على جهاز الدولة ذاته باليد الأخرى.

 

لن تقوى الدولة على حل أزمات الاقتصاد دون أن تحسم قضية تسرب الإيرادات والاقتصاد الموازي، وهي قضية ثورية بامتياز ينبغي أن تتعاطى معها السلطة الانتقالية على هذا الأساس، بالوضوح والمكاشفة، فيما يلي الأنشطة الاقتصادية للقوات النظامية المختلفة، على وجه الخصوص، وبقية الشركات الحكومية والرمادية التي تدمر بتغولها عافية الاقتصاد، وسنظل متمسكين بأولوية حسم هذه القضية السيادية وذات التأثير الكبير على حجم الأيرادات العامة المتاحة لتوزيعها على هيكل المنصرفات، وسنبقى على موقفنا من دعم توجهات الدولة الاقتصادية بالقدر الذي تعبر فيه بوضوح عن تشجيع وحماية الإنتاج ومصالح المنتجين.

 

#تعيين_الولاة_المدنيين

إعلام التجمع
24 يوليو 2020 م

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

أجمل نكات 2016 مكتوبة - محمد موسي

واحد من النوع الزهجان أخلاقو في نخرتو وما داير زول يسألو طالع من البيت مرتو سألتو : ماشي وين يا راجل قال ليها: ما حا أقول ليك موش أنا حر طلع الشارع وركب تاكسي السواق سألو : ماشي وين قال ليهو : هو أنا مرتي ما كلمتها أكلمك إنت -------------------------------------------------    بعد ما نام الأبناء جلس مع زوجته أمام التلفزيون التفت عليها بكل رومانسية وقال لها : قلبي ردت عليه : عمري قال : قلبي قالت له : حبي قال لها : . . قلبي القنوات بالريموت يا حيوانة -------------------------------------------------     إتصل عليها : مالك الليلة ما بتردي ردت بزهج : يا خالد ياخي ما تتكلم معاي الليلة - خالد شنو دة كمان أنا وليد - ما مهم خالد وليد كلكم خرفان -------------------------------------------------  واحده اتصلت على حبيبها في ايام الخطوبه ما رأيك أن نذهب إلى مدينة الطفل مع إخوتي الصغار ثم نذهب إلى المطعم لنتعشى ثم نعرج على إيسكريم لذيذ فرد عليها : لا أستطيع السير مع القمر والنجوم لأن نوره سوف يقتلني اغمى على البنت من الفرحه وهو مفلس 😂 😂 😂 😂 😂 😂 😂 😂 ----

شاهد بالفيديو.. الفنانة عشة الجبل تقدم فاصل من الرقص المثير لرجل قام بمنحها أموال طائلة على طريقة (النقطة)

نشر ناشطون على عدد من مواقع التواصل الاجتماعي بالسودان مقطع فيديو لإحدى الحفلات التي شاركت فيها الفنانة السودانية المثيرة للجدل عشة الجبل. وبحسب ما شاهد محرر موقع النيلين فقد أظهر المقطع الفنانة وهي تقدم وصلة من الرقص المثير على حد وصف عدد من المعلقين على المقطع. وما زاد من من حماس الفنانة على الرقص ظهور رجل قام برمي أموال طائلة على رأس الفنانة على طريقة (النقطة) وذلك أثناء تقديمها وصلة الرقص. ووفقاً لمتابعات محرر موقع النيلين فقد انقسم رواد مواقع التواصل الاجتماعي والمعلقين في تعليقاتهم كالعادة ما بين منتقد وما بين مدافع عن المطربة الجبلية. ويرى المنتقدون أن الرقصات التي قدمتها الفنانة فيها نوع من الإثارة وكان يجب عليها أن تكتفي بدورها كفنانة فقط لأنها تصنف كمطربة وليست راقصة, كما انتقد هؤلاء الرجل الذي منحها هذه الكمية الكبيرة من المال وذكروا أن الفقراء والمساكين والمرضى أولى بها من عشة الجبل. بينما يرى البعض الآخر أن ما حدث أمر طبيعي يحدث في كل المناسبات السودانية ومنذ قديم الزمان, وليس بالأمر الجديد ولن تكون عشة الجبل آخر فنانة تقدم فواصل من الرقص وتحصل على أموال أثناء الغناء

التقرير الوبائي من الأول من أغسطس الجاري وحتى الثالث منه

  أعلنت وزارة الصحة الإتحادية عن تسجيل (42) حالة إصابة جديدة بفايروس كورونا المستجد ،بالإضافة إلى تسجيل 11 حالة وفاة و57 حالة تعافي وذلك حسب التقرير الوبائي للأيام: السبت ، الأحد والأثنين من الأول وحتى الثالث من أغسطس الجاري.   وبحسب (سونا)، سجلت الحالات الجديدة بولاية الخرطوم (28) حالة، ولاية الجزيرة (1)، النيل الأبيض (0)، النيل الأزرق (0)، سنار (0)، نهر النيل (1)، القضارف (0)، كسلا (0) ،البحر الأحمر (8)، شمال كردفان (0)، جنوب كردفان (0)، غرب كردفان (0)، الشمالية (4)، شمال دارفور(0)، جنوب دارفور(0)، شرق دارفور (0)، غرب دارفور(0)، ووسط دارفور(0)، فيما سجلت حالات التعافي حسب الولايات في ولاية الخرطوم (9) حالة، ولاية الجزيرة (10)، النيل الأبيض (0)، سنار (0)، الشمالية (17)، نهر النيل (3)، وجنوب دارفور (0)، شرق دارفور (0)، كسلا (12)، القضارف (0)، البحر الأحمر (6)، وشمال كردفان (0)، وغرب كردفان (0)، النيل الازرق (0)، جنوب كردفان (0)، شمال دارفور(0)، غرب دارفور(0)، ووسط دارفور(0)، وسجلت حالات وفاة جديدة حسب الولايات كالآتي: في ولاية الخرطوم (0) حالة، ولاية الجزيرة (0)، النيل الابيض (0)،