التخطي إلى المحتوى الرئيسي

د ناهد قرناص تكتب: حكم اب تكو

 

(أب تكو) نوع من انواع الطيور ..عندما تضع زوجته البيض ..يقوم بنتف ريشها ..ريشة ريشة ..ويغلق عليها باب العش تاركاً فتحة صغيرة ..فلا تستطيع الانثى المغلوب على أمرها مغادرة العش ..إلا بعد ان يشب الصغار عن الطوق وينبت لهم الريش ويكون بامكانهم الطيران …في ذلك الوقت يكون ريشها قد نما بدوره ..حينها فقط تنال الرضا والسماح ويمكنها الطيران ..لكن والشهادة لله …فإن سي السيد الطائر (أب تكو) يقوم بمسؤولية تامة بكامل واجباته من اطعام اسرته عبر الفتحة الصغيرة التي تسمح بادخال منقاره طيلة فترة السجن ..

 

التعديلات الاخيرة التي ادخلت السرور على قلوب الكثيرات من نساء بلادي ..لم تجد ذات الترحاب من بعض حملة الواي كروموسوم ..قال ايه يمكن تشرد بالعيال قال !!..شئ غريب حقاً …طوال سنوات كان قانون السفر سيفا مسلطاً على رقاب النساء ..وياما حكينا عبر هذه الزاوية عن مطلقات فقدن فرص اتيحت لهن لتغيير حياتهن لكن قانون السفر منعهن من ذلك ..وفي المقابل كان طليقها يتزوج أخرى وينجب ويسافر ويقيم في دولة اخرى ويتنقل بكل حرية من مكان الى مكان ..لكنه يظل ممسكاً بالريموت مغلقا باب العش على طليقته المنتوف ريشها ..تماماً مثل أب تكو ..الا أن الطائر سيد الاسم يقوم بمسؤوليته كاملة ..أما هو فلا.

القانون السابق لم يقيد فقط تأشيرة الخروج باشتراط موافقة الاب ..ولكنه ايضا رهن استخراج أي مستند رسمي كذلك به ..أذكر أنني كنت قد ذهبت لتجديد جواز السفر خاصتي ..كانت تتقدمني في الصف سيدة ثلاثينية العمر يرافقها طفل في حوالي العاشرة من العمر ..مدت يدها بالاوراق للضابط ..الذي طفق يبحث بين الاوراق ومن ثم رفع راسه وقال (وين أبو الولد دا؟ ) ..(أبوه مغترب في السعودية ) ..(معليش لازم تجيبي موافقة من أبوه عشان نجدد ليهو الجواز ..انت ممكن نجدد ليك حقك ) ..(هي كيفن يعني ؟ وهسه أجيب الموافقة كيف ؟ راجلي دا شغال في بلد صغيرة في السعودية ..وهسه نحن مسافرين مصر لعلاج أبوي ..وووو) ..(يا زولة ما تكتري كلامك ..لازم موافقة من ابوه ..خلاص ) ..هنا تدخلت أنا وقلت له (يا سعادتك ..مش التاشيرة ما بياخدها الا بموافقة أبوه ؟ ) ..نظر الي نظرة طويلة تحمل معاني شتى من شاكلة (وانتي مال أهلك ) لكنه قال لي بنفاذ صبر (أيوة ) ..قلت له (خلاص يبقى ممكن تجدد الجواز هسه ..ولما تجي للتأشيرة تكون جهزت موافقة زوجها )..ابتسم ابتسامة ساخرة وكانه يقول لي (كان غيرك أشطر) ..لكنه قال (القانون بقول مافي أي إجراء يتم بخصوص اي قاصر دون موافقة الوالد ..انتهي ..جيبي جوازك يا استاذة ) ..لملمت اطرافها وعادت السيدة ادراجها..قل لي بربك ماذا يعني هذا غير أنه (حكم أب تكو ) ومعاهو كيكة ؟

 

الذين علت اصواتهم بالاحتجاج لم يشرحوا لنا فيم الغضب ؟ وعلام الثورة ؟ التعديلات لم تنزع حق السفر من الأب ..هي فقط منحته للام كذلك ..وهذا امر مستحق بالضرورة ..ولا ادري ما هي حيثيات الحصرية التي كانت ممنوحة للأب دون الام ؟فالطبيعي أن يتشارك الأثنان الرعاية مع الزام الوالد بالانفاق حسب مقدرته المادية وقيام الام بالمتابعة وفقا لظروفها أيضاً ..هذا هو الشئ المتعارف عليه والمعمول به في كل انحاء العالم ..لذلك نقول لاؤلئك الذين رفعوا اصواتهم بالاعتراض على التعديلات الاخيرة ..إن هذا القرار الصادر بالتعديل رغم فرحتنا به فانه قد آتى دون الطموح ..فالقصة ليست تأشيرة خروج فقط ..القصة استخراج المستندات والاوراق الرسمية وتجديدها كمان ….لذلك نقول للسيد وزير العدل ناصر الايامي والمطلقات والارامل ..اما بعد فاننا نزجي اسمى ايات الشكر والتقدير على التعديلات الاخيرة ونهمس لك قائلين (ما تنسى بقية الاجراءات يا ريس ).

 

 

صحيفة الجريدة

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

شاهد بالفيديو.. الفنانة عشة الجبل تقدم فاصل من الرقص المثير لرجل قام بمنحها أموال طائلة على طريقة (النقطة)

نشر ناشطون على عدد من مواقع التواصل الاجتماعي بالسودان مقطع فيديو لإحدى الحفلات التي شاركت فيها الفنانة السودانية المثيرة للجدل عشة الجبل. وبحسب ما شاهد محرر موقع النيلين فقد أظهر المقطع الفنانة وهي تقدم وصلة من الرقص المثير على حد وصف عدد من المعلقين على المقطع. وما زاد من من حماس الفنانة على الرقص ظهور رجل قام برمي أموال طائلة على رأس الفنانة على طريقة (النقطة) وذلك أثناء تقديمها وصلة الرقص. ووفقاً لمتابعات محرر موقع النيلين فقد انقسم رواد مواقع التواصل الاجتماعي والمعلقين في تعليقاتهم كالعادة ما بين منتقد وما بين مدافع عن المطربة الجبلية. ويرى المنتقدون أن الرقصات التي قدمتها الفنانة فيها نوع من الإثارة وكان يجب عليها أن تكتفي بدورها كفنانة فقط لأنها تصنف كمطربة وليست راقصة, كما انتقد هؤلاء الرجل الذي منحها هذه الكمية الكبيرة من المال وذكروا أن الفقراء والمساكين والمرضى أولى بها من عشة الجبل. بينما يرى البعض الآخر أن ما حدث أمر طبيعي يحدث في كل المناسبات السودانية ومنذ قديم الزمان, وليس بالأمر الجديد ولن تكون عشة الجبل آخر فنانة تقدم فواصل من الرقص وتحصل على أموال أثناء الغناء

استخدام الرجال كريمات تفتيح البشرة.. تغول ذكوري على ممالك (حريمية)

الكل يبحث عن الجمال، بالنسبة للمرأة فهو أمر طبيعي، فهي دائماً تبحث عن أن تكون الأجمل والأكثر أنوثة، في المقابل لا نستطيع أن ننكر أن الرجال أيضاً أصبحوا يبحثون عن الجمال، فجمال الرجل دائماً يكمن في أناقته وهندامه. لكن الأمر الآن ذهب إلى أبعد من هذا بكثير، فبعض الرجال يبحثون عن الجمال باستخدام الكريمات لتفتيح البشرة والمحافظة عليها، غير أن البعض يستخدم المساحيق مثل (البودرة) ويرى في ذلك أمراً عادياً دون أن يشعر بالنقص في رجولته.   شاب مرفوض بأمر الفتيات إحدى الفتيات الجامعيات – فضلت حجب اسمها – ذكرت لنا أنها رفضت القبول بالشاب الذي تقدم لزواجها نسبة لأنه يستخدم كريمات التفتيح قائلة في صيغة مبالغة (لو ختيتو مع البنات ما بتفرزو من كترة ما فاتح لونو) مشيرة إلى تزايد وتفاقم هوس تفتيح البشرة بالنسبة للشباب، مؤكدة أنها من أسوأ الظواهر التي تتنافى مع العادات والتقاليد التي يتميز بها الشعب السوداني. بينما تحدثت الطالبة الجامعية “دلال محمد” أن بعض الرجال يضع (البودرة) دون خجل، مضيفة أن هناك عدداً من الطلاب الذين تعرفهم معرفة شخصية يستخدمونها ويبررون استخدامها بأنها (واقٍ شمسي)، وأضافت (أصبح

مصرع 40 شخصا في أحدث موجة عنف بين الصوماليين والأوروميين في إثيوبيا

أديس أبابا- قتل 40 شخصاً على الأقل نهاية الأسبوع، في أحدث موجة عنف بين الصوماليين والأروميين في إثيوبيا. ووفقاً لوكالة رويترز للأنباء، قال المتحدث باسم منطقة أوروميا في إثيوبيا، نيغيري لينشو، أمس الإثنين إن 40 شخصاً على الأقل قتلوا على يد قوات شبه عسكرية من المنطقة الصومالية، شنت هجوماً على هارارجي في أوروميا . وأضاف المتحدث “لا نعرف لماذا داهمت شرطة ليو المناطق يومي السبت والأحد لكننا نعرف أن جميع الضحايا من عرقية الأورومو”. وكانت الحكومة الإثيوبية أعلنت مؤخراً، أنها أرسلت قواتها إلى المناطق التي شهدت مواجهات بين الصوماليين والأوروميين للسيطرة على الوضع، ويمثل العنف بين القوميات أكبر تحدٍ يواجه رئيس الوزراء الإصلاحي أبي أحمد الذي تولى منصبه في أبريل الماضي. الصومال الجديد