التخطي إلى المحتوى الرئيسي

أسرة زوج القتيلة أديبة فاروق تحتج لدى النائب العام وتطالب بالعدالة

سلمت أسرة زوج القتيلة أديبة فاروق مذكرة احتجاجية للنائب العام مولانا تاج السر الحبر، تحتج فيها على ما وصفته بالاجراءات التعسفية المخالفة لقانون الاجراءات الجنائي لسنة 1991، ضد المشتبه فيهم، والموقوفون منذ الثامن من مارس في بلاغ قضية القتيلة أديبة بالرقم 2017/6319، ونظمت الأسرة وقفة احتجاجية أمام النيابة العام بالخرطوم مطالبين لاطلاق سراح المشتبه فيهم أو احالة البلاغ للمحكمة.

 

وقالت أسماء الامام عبدالباقي، ابنة المشتبه به، إنهم يقفون أمام النائب العام للمطالبة باحالة الملف للمحكمة أو شطب البلاغ في مواجهة المشتبه بهم، وأضافت أسماء، أن القضية استمرت ثلاثة سنوات وأحدثت شرخاً بين الأسرتين، وقال أصغر أبناء المشتبه به عبدالباقي الامام عبدالباقي إنهم مظلومين من الجهتين، لم تأخذ قضية والدتهم مسارها في محاكمة الجناة، ولم يمض مسار قضية والدهم.

 

وفي يناير الماضي وجه النائب العام النائب العام تاج السر الحبر بإعادة قراءة محضر التحري في القضية وإعادة استجواب المشتبه بهم، وفي الثامن من مارس الماضي تم إلقاء القبض على كل من زوج القتيلة، الإمام عبدالباقي، والشاذلي محمد عبدالباقي، والجيلي عبدالباقي، والدكتور محمد عبدالباقي والسيدة نور البقيع محمد أحمد.

 

وقالت الأسرة إن القبض والتحري بحق المشتبه فيهم يجري منذ يوليو 2017، حيث تم القبض على المشتبه فيهم بتاريخ 21 فبراير 2018 ومكثوا في الحبس أكثر من تسعة أشهر وتم اطلاق سراحهم، ثم ألقي القبض عليهم مرة أخرى وأطلق سراحهم، وتم تشكيل لجنة للتحري في البلاغ من جديد بعد الثورة وألقيَ القبض عليهم منذ 8 مارس 2020 ولم توجه لهم أي تهمة تبرر استمرار الحبس، وقالت الأسرة بحسب صحيفة الجريدة، أن اللجنة فشلت في تقديم أي دليل ضد المشتبه فيهم توجبه بموجبه تهمة بقتل المرحومة، واعتبر استمرار الحبس اعتقال غير مشروع.

الخرطوم: (زول نيوز)

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

أجمل نكات 2016 مكتوبة - محمد موسي

واحد من النوع الزهجان أخلاقو في نخرتو وما داير زول يسألو طالع من البيت مرتو سألتو : ماشي وين يا راجل قال ليها: ما حا أقول ليك موش أنا حر طلع الشارع وركب تاكسي السواق سألو : ماشي وين قال ليهو : هو أنا مرتي ما كلمتها أكلمك إنت -------------------------------------------------    بعد ما نام الأبناء جلس مع زوجته أمام التلفزيون التفت عليها بكل رومانسية وقال لها : قلبي ردت عليه : عمري قال : قلبي قالت له : حبي قال لها : . . قلبي القنوات بالريموت يا حيوانة -------------------------------------------------     إتصل عليها : مالك الليلة ما بتردي ردت بزهج : يا خالد ياخي ما تتكلم معاي الليلة - خالد شنو دة كمان أنا وليد - ما مهم خالد وليد كلكم خرفان -------------------------------------------------  واحده اتصلت على حبيبها في ايام الخطوبه ما رأيك أن نذهب إلى مدينة الطفل مع إخوتي الصغار ثم نذهب إلى المطعم لنتعشى ثم نعرج على إيسكريم لذيذ فرد عليها : لا أستطيع السير مع القمر والنجوم لأن نوره سوف يقتلني اغمى على البنت من الفرحه وهو مفلس 😂 😂 😂 😂 😂 😂 😂 😂 ----

تقليص آخر ..!!

:: لعلكم تذكرون، في اكتوبر 2013، عندما زادت أسعار الوقود وغضب الشارع ونقلت وسائل الإعلام ردود الفعل، استضافت قناة العربية القيادي بالحزب الحاكم الدكتور قطبي المهدي، وسألته عن تأثير الزيادة في حياة الناس، فقال بالنص : (لن يتأثر الشعب السوداني بزيادة سعر البنزين، فالسواد الأعظم منهم يتنقل بالدواب)، فابتسم المذيع.. وما لم تتدارك وزارة المالية وبنك السودان ما يحدث حالياً في عالم الطيران، فان الشعب على موعد مع التنقل – في أرجاء الكون – بالدواب، وبهذا يكون قطبي قد صدق ..!! :: والمؤسف أن السادة لم يبالوا بما يحدث في عوالم الطيران – الأجنبي والوطني – رغم المحاذير الكثيرة .. فالحدث لم يبدأ بالأمس، بحيث تنفي سلطة الطيران المدني مسؤوليتها عما حدث أو لتجتمع وزارة المالية مع بنك السودان وغيره، بل منذ أشهر تعلن شركات الطيران الأجنبية عن صعوبات تواجه تسيير رحلاتها إلى الخرطوم، ثم تقلص الرحلات .. ومثل هذا التقليص من الأحداث ذات الوقع المؤلم على أنفس أهل السودان، ومن الأخبار الصادمة لأي مواطن سوداني .. والمؤسف أن القطرية التحقت بركب التقليص وبدأت في تخفيض عدد رحلاتها إلى الخرطوم، وكذلك الخطوط الكينية

وزير النفط: وفاة 102 من المعدنين خلال 2018

وجه رئيس مجلس الوزراء معتز موسى، الثلاثاء، وزارة النفط والمعادن بوضع خطة عمل واضحة ومحكمة للإحاطة بالذهب بأشكاله كافة، بينما أبدى وزير النفط أسفه لفقدان البلاد لـ102 من أرواح المعدنين خلال العام 2018.   وقال رئيس الوزراء خلال زيارته لوزارة النفط، إن المعادن تشكل عماداً قوياً للناتج القومي وبدونها يحدث خلل في الاقتصاد، مشيراً إلى أهمية برنامج العمل، وإعادة ترتيب الأولويات، مع الاهتمام بالمعادن الأخرى إلى جانب الذهب.   وأكد التزام الحكومة بتوفير مطلوبات العمل لكنها في المقابل تنتظر النتائج. وأمهل الوزارة مدة أسبوعين لتسليم الخطة لمجلس الوزراء، لتصبح برنامج عمل للدولة في المرحلة المقبلة.   من جانبه، أكد وزير النفط م. أزهري عبدالقادر، أن سياسة وزارته تقوم على تعظيم نصيب الدولة من إنتاج المعادن، رابطاً ذلك بالحفاظ على سلامة الإنسان والبيئة.   وأضاف أن تعظيم نصيب الدولة من إنتاج المعادن يحتاج لجهد كبير، وأن الإحاطة تحتاج لتقدير علمي وإنشاء مصفاة بمواصفات عالمية.   وأقر الوزير بحسب شبكة الشروق – بوجود خلل في الاتفاقيات المبرمة مع الشركات، والبالغ عددها 460 شركة، داعياً إلى مراجعة ا