التخطي إلى المحتوى الرئيسي

تجهيزات خريف 2020 .. ولاية الخرطوم.. هل تتخطى العقبة ؟

أمطار غزيرة تفاجئ السلطات كل عام، وتكررت في الأعوام السابقة سيناريوهات معاناة ولاية الخرطوم مع فصل الخريف، حيث تقدم الولاية سنوياً عشرات الضحايا بجانب انهيار بعض المرافق العامة وآلاف المنازل جراء السيول والأمطار، ويعود ذلك إلى الإهمال وسوء التخطيط اللذين يصاحبان الاستعدادات التي تبدأ متأخرة، فهل ستتخطى ولاية الخرطوم عقبة خريف 2020 بنجاح؟

 

في هذا الشأن وجه والي الخرطوم يوسف آدم الضي في اجتماع عقده مع المديرين التنفيذيين للمحليات يونيو المنصرم، بضرورة مضاعفة الجهود في المحليات استعداداً للخريف، مشيراً إلى استعداد الولاية لتقديم الدعم اللازم لتجهيز مرافق تصريف المياه.

 

استعدادات وزارة الصحة

مدير إدارة صحة البيئة بالإدارة العامة للطب الوقائي مصعب محمد أحمد استعرض خلال اجتماعه مع اللجنة العليا لطوارئ الخريف يونيو المنصرم، خطة طوارئ الخريف للعام الجاري بميزانية قدرها (63139300) جنيه، وأفاد بتكوين عدد (114) فريق لمباشرة العمل، وشملت خطة العام كلورة الآبار ذات الاحتكار العالي ومعالجة المواقع التي يتوالد بها الذباب وإغلاق كمائن الطوب بالولاية.

 

وأشار مجدي عبد السلام مدير إدارة الملاريا إلى الهدف من خطة طوارئ الخريف المتمثلة في احتواء مرض الملاريا، والعمل على الحد من كثافة البعوض، وتوفير المعينات التي تساعد في التشخيص السليم والمعالجة الناجعة، ورفع الوعي الصحي لدى المواطن، وأفاد بتوفير المبيدات اللازمة إضافة إلى (324) ماكينة هدسون و(134) ماكينه ضبابية و(30) ماكينة مريوما استعداداً لمكافحة البعوض أثناء فصل الخريف بميزانية كلية بلغت (141963326) جنيه و(650) عاملا.

 

ارتفاع منسوب النيل

الإدارة العامة لشؤون مياه النيل والخزانات، أفادت في بيانها اليومي الذي تقدمه للجنة الفيضانات، أن نزول أمطار في الهضبة الإثيوبية خلال اليومين الماضيين أدى إلى ارتفاع مفاجئ في مناسيب النيل الأزرق.

وأوضحت في بيانها أن الحبس الدمازين – سنار والحبس سنار- الخرطوم والحبس الخرطوم – شندي والحبس شندي -عطبرة والحبس خشم القربة عطبرة، والحبس عطبرة – سد مروي جميعها ستشهد ارتفاعاً، بينما سيشهد الحبس سد مروي- دنقلا استقراراً، ونوهت الإدارة الجهات المختصة والمواطنين إلى اتخاذ الحيطة والحذر حفاظا على الأرواح والممتلكات.

 

ضعف بنية وسوء التخطيط

يقول الخبير الهندسي أحمد محمد الحسن عطا المنان لـ”السياسي” فيما يخص الكوارث المصاحبة لفصل الخريف في ولاية الخرطوم، إن هنالك ازدياداً كبيراً جداً في أعداد المتضررين والضحايا في كل عام، مضيفاً أن هذا يفتح الباب أمام أهمية المسائلة والتحقيقات حول أسباب تكرار هذه الحوادث بدرجات متفاوتة رغم الموعد المعلوم لفصل الخريف، ورغم حديث السلطات المتكرر عن تجهيزات الخريف وتشكيل اللجان والغرف سواءاً في الحكومة البائدة أو الحالية لأنه لا يرى أي بوادر إصلاح.

وأضاف أحمد أن البنية التحتية الضعيفة ساهمت بشكل كبير في ارتفاع الخسائر بشكل ملحوظ خصوصاً في المنازل والممتلكات العامة في الأعوام السابقة، وأضاف أن هناك تخوفاً من خريف 2020 الذي يتوقع فيه هطول أمطار تعيد للأذهان ذاكرة خريف 88 التي غمرت مساحات كبيرة مخلفة وراءها الكثير من الأضرار.

ويعزو أسباب الأضرار المصاحبة للخريف لسوء التخطيط واستغلال المساحات التي كانت تستخدم كمعابر للمياه، والتصديق لخطط سكنية في الممرات المصممة لتصريف المياه.

 

ويقول إن من الملاحظ دوماً في كل خريف أن السكان يقومون بتكسير الطرقات المسفلتة، لأن الطرق المعبدة دائماً تصمم بمستوى أعلى من المنازل، مشيراً إلى أنه لا بد من عمل المجاري الجانبية أو تحت الطريق حتى تنساب المياه دون أن تخلف أضراراً.

 

وأضاف أن كوارث سقوط المنازل والمرافق العامة سمة ملازمة للخريف، مواصلاً: “إذا أخذنا نظرة تاريخية نجد وفاة 74 شخصاً في خريف عام 2010، و أدى خريف 2012 إلى مصرع 36 شخصاً بحسب الإحصائيات، وفي خريف عام 2013 شاهدنا أكبر خسائر كبيرة للغاية، حيث شهد ذلك العام وفاة أكثر من 56 شخص وانهيار عدد 26 ألف منزل.

 

وأشار في حديثه إلى أن معالجة المشكلات التي تصاحب فصل الخريف ليست بالأمر السهل، وتتطلب إعادة تخطيط شامل، ومن الصعب أن تقبل بها السلطات والنافذين بسبب تضارب المصالح حسب قوله، وبالنظر إلى الحلول العاجلة تتمثل في الاستعداد المبكر بدراسة مواقع احتباس المياه، ووضع المجاري بطرق علمية مشدداً على الابتعاد عن عمل الردميات، بجانب إعادة تصميم الشوارع بما يتماشى مع التضاريس، وإجبار أصحاب الإنشاءات الجديدة على موافاة الشروط، مشيراً إلى أهمية تكوين لجان حقيقية لمتابعة المواصفات في بناء المدارس والمنازل والطرق الجديدة حتى لا تتكرر مأساة وقوع الضحايا، ونوه على ضرورة العمل على مكافحة الفساد العمراني، معلقاً آماله على الحكومة الجديدة في تحسين الأوضاع التي تعيشها الخرطوم في كل خريف.

 

جولات استطلاعية

(السياسي) قامت بجولات استطلاعية في مدن الخرطوم الثلاث لتقف على استعدادات الخريف بالولاية، والتقت بالمواطن الخير الزين نمر والذي يسكن أمدرمان منطقة القرية، وأفاد أن الاستعدادات في المنطقة تجري على قدم وساق، موضحاً أنه قد تم فتح المجاري استعداداً للخريف، ومن منطقة أم بدة التقت (السياسي) بالمواطن الفاتح جلال الدين والذي أشاد بالعمل الذي تقدمه السلطات من نظافة وفتح للمجاري وأشار إلى أنه لم يرى في الأعوام السابقة أي استعدادات لفصل الخريف مشيداً بهذه الخطوة.

 

وقال المواطن أمجد الربيح والذي يسكن في منطقة الصالحة جنوب أمدرمان للسياسي أن الاستعدادات لديهم لخريف 2020 شبيهة بالأعوام السابقة، حيث لا يرى أي أعمال حقيقية، وأضاف أنه تم فقط تنظيف المجاري والتي وصفها بالصغيرة، مشدداً على ضرورة توسيع المجاري حتى تنساب المياه دون إحداث أي أضرار.

 

ومن مدينة بحري منطقة الحلفايا التقت (السياسي) بالمواطنة مروة عماد والتي قالت إنها لا ترى أي استعدادات لفصل الخريف هذا العام وجاء حديث المواطن الصادق يوسف والذي يسكن بنفس المنطقة مؤيداً لحديثها، فيما قال المواطن عبد الله أبكر والذي يسكن في الجزء الشرقي من مايو بمنطقة مانديلا إن العمل على فتح المجاري لم يتم بالصورة المطلوبة، وأضاف أن الأعوام السابقة لم تقدم لهم الحكومة مثل هذه الأعمال البسيطة خاتماً حديثه بالحمد لله.

 

وتباينت الآراء حول العمل على استعدادات الخريف في مختلف مدن الولاية، وستكون الأيام القادمة هي الفيصل فيما يتعلق باستعدادات ولاية الخرطوم لفصل الخريف هذا العام.

 

طرق تربط الخرطوم

كشفت مقدمة أمطار هذا العام، وقبل بلوغ الموسم ذروته، عن سوء الطرق التي تربط ولاية الخرطوم بالولايات الأخرى، فبالرغم من قيام وزارة البني التحتية بعمل صيانة لطريق أمدرمان – بارا بولاية شمال كردفان استعداداً لفصل الخريف، إلا أن السيول نالت منه مرة أخرى، حيث قامت الوزارة بردم المناطق المتضررة حتي لا تتوقف حركة السير.

 

هاشم بن عوف وزير البنى التحتية والمواصلات أكد عبر صفحته الرسمية على فيسبوك أبريل المنصرم وقوفه على عملية صيانة طريق الصادرات أمدرمان – بارا، مشيراً إلى تقسيم المشروع على عدد من الشركات المتوسطة إضافة إلى المقاول الرئيسي الذي سيكون مسؤولاً عن أعمال الأسفلت والجوانب.

 

وأضاف أن “الإنجازات كانت متفاوتة، منها ما كنا راضين عنه تماماً، بينما قدمت شركات أخرى عملاً لا يليق بالزمن المتبقى للخريف، وقمنا بإعطائهم إنذاراً نهائياً، ونستطيع استبدالهم بشركات أخرى ذات كفاءة أعلى”.

 

ولكن وبحسب ما جاء أيضاً على صفحة وزير البنى التحتية والمواصلات مايو المنصرم، تضرر طريق الصادرات أمدرمان – بارا عند الكيلو 180 جراء السيول والأمطار، وتمت صيانة الطريق في وقت قياسي بعمل الردميات المؤقتة، وعادت حركة الآليات والجرارات بصورة طبيعية، على أن يتم تكثيف أعمال الصيانة الفترة القادمة.

 

فيما أشار المدير العام للهيئة القومية للطرق والجسور إيهاب محمد أوهاج لمشاريع أخرى لصيانة الطرق متمثلة في طريق عطبرة –هيا، وطريق الجيلي – شندي – عطبرة، بجانب طريق الخوي – النهود، واعداً المواطنين بتغيرات ملموسة ستشهدها هذه الطرق.

   تسنيم خوجلي

صحيفة السياسي

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

أجمل نكات 2016 مكتوبة - محمد موسي

واحد من النوع الزهجان أخلاقو في نخرتو وما داير زول يسألو طالع من البيت مرتو سألتو : ماشي وين يا راجل قال ليها: ما حا أقول ليك موش أنا حر طلع الشارع وركب تاكسي السواق سألو : ماشي وين قال ليهو : هو أنا مرتي ما كلمتها أكلمك إنت -------------------------------------------------    بعد ما نام الأبناء جلس مع زوجته أمام التلفزيون التفت عليها بكل رومانسية وقال لها : قلبي ردت عليه : عمري قال : قلبي قالت له : حبي قال لها : . . قلبي القنوات بالريموت يا حيوانة -------------------------------------------------     إتصل عليها : مالك الليلة ما بتردي ردت بزهج : يا خالد ياخي ما تتكلم معاي الليلة - خالد شنو دة كمان أنا وليد - ما مهم خالد وليد كلكم خرفان -------------------------------------------------  واحده اتصلت على حبيبها في ايام الخطوبه ما رأيك أن نذهب إلى مدينة الطفل مع إخوتي الصغار ثم نذهب إلى المطعم لنتعشى ثم نعرج على إيسكريم لذيذ فرد عليها : لا أستطيع السير مع القمر والنجوم لأن نوره سوف يقتلني اغمى على البنت من الفرحه وهو مفلس 😂 😂 😂 😂 😂 😂 😂 😂 ----

شاهد بالفيديو.. الفنانة عشة الجبل تقدم فاصل من الرقص المثير لرجل قام بمنحها أموال طائلة على طريقة (النقطة)

نشر ناشطون على عدد من مواقع التواصل الاجتماعي بالسودان مقطع فيديو لإحدى الحفلات التي شاركت فيها الفنانة السودانية المثيرة للجدل عشة الجبل. وبحسب ما شاهد محرر موقع النيلين فقد أظهر المقطع الفنانة وهي تقدم وصلة من الرقص المثير على حد وصف عدد من المعلقين على المقطع. وما زاد من من حماس الفنانة على الرقص ظهور رجل قام برمي أموال طائلة على رأس الفنانة على طريقة (النقطة) وذلك أثناء تقديمها وصلة الرقص. ووفقاً لمتابعات محرر موقع النيلين فقد انقسم رواد مواقع التواصل الاجتماعي والمعلقين في تعليقاتهم كالعادة ما بين منتقد وما بين مدافع عن المطربة الجبلية. ويرى المنتقدون أن الرقصات التي قدمتها الفنانة فيها نوع من الإثارة وكان يجب عليها أن تكتفي بدورها كفنانة فقط لأنها تصنف كمطربة وليست راقصة, كما انتقد هؤلاء الرجل الذي منحها هذه الكمية الكبيرة من المال وذكروا أن الفقراء والمساكين والمرضى أولى بها من عشة الجبل. بينما يرى البعض الآخر أن ما حدث أمر طبيعي يحدث في كل المناسبات السودانية ومنذ قديم الزمان, وليس بالأمر الجديد ولن تكون عشة الجبل آخر فنانة تقدم فواصل من الرقص وتحصل على أموال أثناء الغناء

التقرير الوبائي من الأول من أغسطس الجاري وحتى الثالث منه

  أعلنت وزارة الصحة الإتحادية عن تسجيل (42) حالة إصابة جديدة بفايروس كورونا المستجد ،بالإضافة إلى تسجيل 11 حالة وفاة و57 حالة تعافي وذلك حسب التقرير الوبائي للأيام: السبت ، الأحد والأثنين من الأول وحتى الثالث من أغسطس الجاري.   وبحسب (سونا)، سجلت الحالات الجديدة بولاية الخرطوم (28) حالة، ولاية الجزيرة (1)، النيل الأبيض (0)، النيل الأزرق (0)، سنار (0)، نهر النيل (1)، القضارف (0)، كسلا (0) ،البحر الأحمر (8)، شمال كردفان (0)، جنوب كردفان (0)، غرب كردفان (0)، الشمالية (4)، شمال دارفور(0)، جنوب دارفور(0)، شرق دارفور (0)، غرب دارفور(0)، ووسط دارفور(0)، فيما سجلت حالات التعافي حسب الولايات في ولاية الخرطوم (9) حالة، ولاية الجزيرة (10)، النيل الأبيض (0)، سنار (0)، الشمالية (17)، نهر النيل (3)، وجنوب دارفور (0)، شرق دارفور (0)، كسلا (12)، القضارف (0)، البحر الأحمر (6)، وشمال كردفان (0)، وغرب كردفان (0)، النيل الازرق (0)، جنوب كردفان (0)، شمال دارفور(0)، غرب دارفور(0)، ووسط دارفور(0)، وسجلت حالات وفاة جديدة حسب الولايات كالآتي: في ولاية الخرطوم (0) حالة، ولاية الجزيرة (0)، النيل الابيض (0)،