التخطي إلى المحتوى الرئيسي

لجان المقاومة تحمل اللجنة الأمنية مسؤولية أحداث بورتسودان

تفاقمت الأوضاع بحاضرة ولاية البحر الأحمر بورتسودان  وارتفع عدد القتلى بحسب تقرير لجنة الأطباء المركزية إلى 25 شخصاً بينما ارتفع عدد المصابين إلى 87 مصاباً ، وفي الأثناء أصدر والي الولاية المهندس عبد الله شنقراي أمر طوارئ فرض بموجبه حظر التجوال لمدة 24 ساعة و شمل كل المؤسسات بالقطاع العام والخاص بالمحلية واستثنى القرار العاملون في الحقل الصحي و هيئة الإذاعة والتلفزيون والمياه والكهرباء .

 

وحملت اللجنة المركزية للأطباء اللجنة الأمنية وحكومة الولاية كامل المسؤولية في حماية المواطنين وإستتباب الأمن ، واستنكرت موقف الحكومة المركزية لوقوفها موقف المُتفرج تجاه مايحدث في الولاية دون تحريك أي ساكن .
وفي السياق حملت لجان مقاومة بورتسودان تجدد أحداث الصراع للجنة الأمنية للولاية ووصفت موقفها بالمخزي والمتعمد لانسحاب قواتها وقالت في بيان لها أمس: انسحبت قوات اللجنة الأمنية المشتركة تاركة خلفها الطريق ممهداً لقوائم من القتلى والمصابين الجدد من أبناء الوطن، وأعلنت أنها ستقف صفاً واحداً مع كل من يتحرك لكشف من يحي هذه النزاعات الكامنة ومن يلعب على وتر الانقسامات لصالح مصالحه وتقديم كل من يدعم اقتتال أبناء الشعب للمحكمة.

 

وقللت اللجان من ماوصفته بالدور المسرحي والاستعراضي الهزيل لقوات الشرطة والدعم السريع والجيش، وأكدت أن الثورة حين تفجرت توحدت الجماهير المسحوقة بألوانها وقبائلها ولغاتها المتعدده ضد عدو واحد هو نظام سياسي اقتصادي اجتماعي صنع معاناة الشعب.

 

وجددت رفضها للحلول الفوقية والتي تغطي الأزمة لحين انفجارها مرة أخرى بدوي أشد وأكثر أسفاً ، وقللت من قرار الحظر لأنه سيرفع يوماً ما وقطعت بأنه لم يكون أبداً حلاً لمعضلة بل ركوناً مؤسفاً لموقع رد الفعل من قبل قوات أكدت أنها كانت لها المقدرة على حسم الصراع قبل جرح مواطن واحد، واستدركت لكنها اختارت الانسحاب وفشلت في أبسط أدوارها في الحفاظ على أمن المواطنين.

 

من جهته حذر حزب المؤتمر الشعبي من انفجار الأوضاع بولاية البحر الأحمر بسبب التراخي الأمني الذي تشهده الولاية مع غياب سلطة القانون وتطبيقه لردع المتفلتين.

 

وقال في بيان بحسب صحيفة الجريدة، إن ما حدث بالولاية أمر مرفوض بشدة لأنه يؤدي إلى زعزعة الأمن والاستقرار وهتك النسيج الإجتماعي والعلاقات بين مكونات الولاية ومدينة بورتسودان التي شهدت استقراراً وأمناً لسنوات طويلة وظل المجتمع متماسكاً وقادراً على معالجة بوادر الخلاف التي تنشب بين قبيلة وأخرى، وكشف “الشعبي” عن مبادرة تقدم بها لنزع فتيل الأزمة وحقن الدماء وذلك بالتواصل مع جميع أطراف النزاع، وأنه نجح في تمديد القلد، وأضاف لكن يؤسفنا أن تتجدد المواجهات القبلية للمرة الرابعة على الرغم من عقد الصلح قبل عدة أشهر.

 

وفي السياق قال القيادي بقوى الحرية والتغيير بولاية البحر الاحمر محمد نور هاشم، إن الصراع نقل إلى منطقة أخرى بالمدينة بين قبيلتي البجا والبني عامر مما أدى إلى سقوط بعض الضحايا من الطرفين بجانب الخسائر المادية لاندلاع حرائق في سوق (خمسة) واستدرك قائلاً لكن بعد فرض حظر التجوال الشامل عم الهدوء المنطقة.

الخرطوم: (زول نيوز)

 

 

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

أجمل نكات 2016 مكتوبة - محمد موسي

واحد من النوع الزهجان أخلاقو في نخرتو وما داير زول يسألو طالع من البيت مرتو سألتو : ماشي وين يا راجل قال ليها: ما حا أقول ليك موش أنا حر طلع الشارع وركب تاكسي السواق سألو : ماشي وين قال ليهو : هو أنا مرتي ما كلمتها أكلمك إنت -------------------------------------------------    بعد ما نام الأبناء جلس مع زوجته أمام التلفزيون التفت عليها بكل رومانسية وقال لها : قلبي ردت عليه : عمري قال : قلبي قالت له : حبي قال لها : . . قلبي القنوات بالريموت يا حيوانة -------------------------------------------------     إتصل عليها : مالك الليلة ما بتردي ردت بزهج : يا خالد ياخي ما تتكلم معاي الليلة - خالد شنو دة كمان أنا وليد - ما مهم خالد وليد كلكم خرفان -------------------------------------------------  واحده اتصلت على حبيبها في ايام الخطوبه ما رأيك أن نذهب إلى مدينة الطفل مع إخوتي الصغار ثم نذهب إلى المطعم لنتعشى ثم نعرج على إيسكريم لذيذ فرد عليها : لا أستطيع السير مع القمر والنجوم لأن نوره سوف يقتلني اغمى على البنت من الفرحه وهو مفلس 😂 😂 😂 😂 😂 😂 😂 😂 ----

شاهد بالفيديو.. الفنانة عشة الجبل تقدم فاصل من الرقص المثير لرجل قام بمنحها أموال طائلة على طريقة (النقطة)

نشر ناشطون على عدد من مواقع التواصل الاجتماعي بالسودان مقطع فيديو لإحدى الحفلات التي شاركت فيها الفنانة السودانية المثيرة للجدل عشة الجبل. وبحسب ما شاهد محرر موقع النيلين فقد أظهر المقطع الفنانة وهي تقدم وصلة من الرقص المثير على حد وصف عدد من المعلقين على المقطع. وما زاد من من حماس الفنانة على الرقص ظهور رجل قام برمي أموال طائلة على رأس الفنانة على طريقة (النقطة) وذلك أثناء تقديمها وصلة الرقص. ووفقاً لمتابعات محرر موقع النيلين فقد انقسم رواد مواقع التواصل الاجتماعي والمعلقين في تعليقاتهم كالعادة ما بين منتقد وما بين مدافع عن المطربة الجبلية. ويرى المنتقدون أن الرقصات التي قدمتها الفنانة فيها نوع من الإثارة وكان يجب عليها أن تكتفي بدورها كفنانة فقط لأنها تصنف كمطربة وليست راقصة, كما انتقد هؤلاء الرجل الذي منحها هذه الكمية الكبيرة من المال وذكروا أن الفقراء والمساكين والمرضى أولى بها من عشة الجبل. بينما يرى البعض الآخر أن ما حدث أمر طبيعي يحدث في كل المناسبات السودانية ومنذ قديم الزمان, وليس بالأمر الجديد ولن تكون عشة الجبل آخر فنانة تقدم فواصل من الرقص وتحصل على أموال أثناء الغناء

التقرير الوبائي من الأول من أغسطس الجاري وحتى الثالث منه

  أعلنت وزارة الصحة الإتحادية عن تسجيل (42) حالة إصابة جديدة بفايروس كورونا المستجد ،بالإضافة إلى تسجيل 11 حالة وفاة و57 حالة تعافي وذلك حسب التقرير الوبائي للأيام: السبت ، الأحد والأثنين من الأول وحتى الثالث من أغسطس الجاري.   وبحسب (سونا)، سجلت الحالات الجديدة بولاية الخرطوم (28) حالة، ولاية الجزيرة (1)، النيل الأبيض (0)، النيل الأزرق (0)، سنار (0)، نهر النيل (1)، القضارف (0)، كسلا (0) ،البحر الأحمر (8)، شمال كردفان (0)، جنوب كردفان (0)، غرب كردفان (0)، الشمالية (4)، شمال دارفور(0)، جنوب دارفور(0)، شرق دارفور (0)، غرب دارفور(0)، ووسط دارفور(0)، فيما سجلت حالات التعافي حسب الولايات في ولاية الخرطوم (9) حالة، ولاية الجزيرة (10)، النيل الأبيض (0)، سنار (0)، الشمالية (17)، نهر النيل (3)، وجنوب دارفور (0)، شرق دارفور (0)، كسلا (12)، القضارف (0)، البحر الأحمر (6)، وشمال كردفان (0)، وغرب كردفان (0)، النيل الازرق (0)، جنوب كردفان (0)، شمال دارفور(0)، غرب دارفور(0)، ووسط دارفور(0)، وسجلت حالات وفاة جديدة حسب الولايات كالآتي: في ولاية الخرطوم (0) حالة، ولاية الجزيرة (0)، النيل الابيض (0)،