التخطي إلى المحتوى الرئيسي

صحيفة أميركية: السودان قد يكون بقعة مضيئة في أفريقيا.. وعلى واشنطن مساعدته

 

قالت صحيفة “وول ستريت جورنال” (Wall Street Journal) الأميركية إن أمام الولايات المتحدة فرصة سانحة لجذب السودان تجاه الغرب عبر مساعدة أنصار الديمقراطية الذين يصارعون من أجل إصلاح البلاد.

وأشارت الصحيفة في افتتاحية لهيئة تحريرها إلى أن السودان يمثل “نقطة مضيئة مرتقبة”، في عالم تقل فيه الأخبار السارة هذه الأيام.

 

وأضافت أن لدى الولايات المتحدة فرصة لاستقطاب هذه الدولة الواقعة في شمال شرق القارة الأفريقية إلى جانب الغرب، إلا أن الصحيفة تخشى من إهدار تلك الفرصة.

 

ووصفت هيئة تحرير الصحيفة رئيس الحكومة الانتقالية عبد الله حمدوك بأنه “تكنوقراطي محترم”، مشيرة إلى أنه على الرغم من أن بعض الشخصيات الإشكالية احتفظت بقدر من السلطة فإن حمدوك تمكن من تفكيك جهاز الأمن “سيئ السمعة” وألغى القوانين المقيدة للحريات.

وإلى جانب ذلك، أتاحت الحكومة الانتقالية مزيدا من المجال للصحافة والمجتمع المدني العريض لكي يؤديان عملهما. وشددت الصحيفة على أن بإمكان الولايات المتحدة أن تساعد في دعم موقف حمدوك.

 

 

فك العزلة
وأعادت الصحيفة إلى الأذهان كيف أن النظام السابق برئاسة عمر البشير الذي حكم السودان طوال 30 سنة قبل أن تطيح به ثورة شعبية في 2019، أحال البلاد إلى دولة مارقة بمنحه زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن اللجوء في أراضيه في تسعينيات القرن الماضي.

كما أن نظام البشير تسبب في إدراج السودان في القائمة الأميركية للدول الراعية للإرهاب في عام 1993. وعقب الهجمات على سفارتي الولايات المتحدة في كينيا وتنزانيا عام 1998، والتي أودت بحياة أكثر من 200 شخص، عانى السودان مزيدا من العزلة، غير أن الإطاحة بالبشير أتاحت فرصة لإصلاح العلاقة مع أميركا، بحسب افتتاحية الصحيفة.

ونوهت الصحيفة بأن وزارة الخارجية الأميركية كانت قد تفاوضت مع السودان على تسوية تدفع بموجبها الخرطوم تعويضا بمقدار 335 مليون دولار لذوي ضحايا تفجير السفارتين مقابل إزالة اسم البلاد من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وتقتضي التسوية موافقة الكونغرس عليها مما سيضفي حصانة على السودان من أي دعاوى قضائية متعلقة بالإرهاب في المستقبل.

 

ومضت وول ستريت جورنال إلى القول إن السودان استوفى المعايير المطلوبة لإزالة اسمه من قائمة الإرهاب، مؤكدة أن من شأن ذلك أن يُنهي عزلته الدبلوماسية والاقتصادية ويسمح له بالسعي لتخفيف وطأة الديون عنه من مؤسسات مثل البنك الدولي وصندوق النقد الدولي.

 

ووفقا لهيئة تحرير الصحيفة الأميركية، فإن مثل هذا التطور إذا ما حدث سيعزز من شعبية حمدوك ويساعد في تقوية موقفه ويبقي على آمال الانتقال لمرحلة ديمقراطية حقيقية حية.

 

وحذرت من أن واشنطن تستطيع فرض العقوبات مجددا إذا وقف عسكر السودان في وجه الإصلاحات.

وبحسب الجزيرة نت،اختتمت الصحيفة بأن السودان يمثل فرصة نادرة لتحويل “دولة متسلطة مارقة وملاذ آمن للإرهاب سابقا إلى شريك ديمقراطي”، مضيفة أنه مع تنامي النفوذ الصيني في أفريقيا والشرق الأوسط فإن الولايات المتحدة ستكون بحاجة إلى مزيد من الأصدقاء كالسودان.

 

 

الخرطوم(زول نيوز)

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

شاهد بالفيديو.. الفنانة عشة الجبل تقدم فاصل من الرقص المثير لرجل قام بمنحها أموال طائلة على طريقة (النقطة)

نشر ناشطون على عدد من مواقع التواصل الاجتماعي بالسودان مقطع فيديو لإحدى الحفلات التي شاركت فيها الفنانة السودانية المثيرة للجدل عشة الجبل. وبحسب ما شاهد محرر موقع النيلين فقد أظهر المقطع الفنانة وهي تقدم وصلة من الرقص المثير على حد وصف عدد من المعلقين على المقطع. وما زاد من من حماس الفنانة على الرقص ظهور رجل قام برمي أموال طائلة على رأس الفنانة على طريقة (النقطة) وذلك أثناء تقديمها وصلة الرقص. ووفقاً لمتابعات محرر موقع النيلين فقد انقسم رواد مواقع التواصل الاجتماعي والمعلقين في تعليقاتهم كالعادة ما بين منتقد وما بين مدافع عن المطربة الجبلية. ويرى المنتقدون أن الرقصات التي قدمتها الفنانة فيها نوع من الإثارة وكان يجب عليها أن تكتفي بدورها كفنانة فقط لأنها تصنف كمطربة وليست راقصة, كما انتقد هؤلاء الرجل الذي منحها هذه الكمية الكبيرة من المال وذكروا أن الفقراء والمساكين والمرضى أولى بها من عشة الجبل. بينما يرى البعض الآخر أن ما حدث أمر طبيعي يحدث في كل المناسبات السودانية ومنذ قديم الزمان, وليس بالأمر الجديد ولن تكون عشة الجبل آخر فنانة تقدم فواصل من الرقص وتحصل على أموال أثناء الغناء

التقرير الوبائي من الأول من أغسطس الجاري وحتى الثالث منه

  أعلنت وزارة الصحة الإتحادية عن تسجيل (42) حالة إصابة جديدة بفايروس كورونا المستجد ،بالإضافة إلى تسجيل 11 حالة وفاة و57 حالة تعافي وذلك حسب التقرير الوبائي للأيام: السبت ، الأحد والأثنين من الأول وحتى الثالث من أغسطس الجاري.   وبحسب (سونا)، سجلت الحالات الجديدة بولاية الخرطوم (28) حالة، ولاية الجزيرة (1)، النيل الأبيض (0)، النيل الأزرق (0)، سنار (0)، نهر النيل (1)، القضارف (0)، كسلا (0) ،البحر الأحمر (8)، شمال كردفان (0)، جنوب كردفان (0)، غرب كردفان (0)، الشمالية (4)، شمال دارفور(0)، جنوب دارفور(0)، شرق دارفور (0)، غرب دارفور(0)، ووسط دارفور(0)، فيما سجلت حالات التعافي حسب الولايات في ولاية الخرطوم (9) حالة، ولاية الجزيرة (10)، النيل الأبيض (0)، سنار (0)، الشمالية (17)، نهر النيل (3)، وجنوب دارفور (0)، شرق دارفور (0)، كسلا (12)، القضارف (0)، البحر الأحمر (6)، وشمال كردفان (0)، وغرب كردفان (0)، النيل الازرق (0)، جنوب كردفان (0)، شمال دارفور(0)، غرب دارفور(0)، ووسط دارفور(0)، وسجلت حالات وفاة جديدة حسب الولايات كالآتي: في ولاية الخرطوم (0) حالة، ولاية الجزيرة (0)، النيل الابيض (0)،

أجمل نكات 2016 مكتوبة - محمد موسي

واحد من النوع الزهجان أخلاقو في نخرتو وما داير زول يسألو طالع من البيت مرتو سألتو : ماشي وين يا راجل قال ليها: ما حا أقول ليك موش أنا حر طلع الشارع وركب تاكسي السواق سألو : ماشي وين قال ليهو : هو أنا مرتي ما كلمتها أكلمك إنت -------------------------------------------------    بعد ما نام الأبناء جلس مع زوجته أمام التلفزيون التفت عليها بكل رومانسية وقال لها : قلبي ردت عليه : عمري قال : قلبي قالت له : حبي قال لها : . . قلبي القنوات بالريموت يا حيوانة -------------------------------------------------     إتصل عليها : مالك الليلة ما بتردي ردت بزهج : يا خالد ياخي ما تتكلم معاي الليلة - خالد شنو دة كمان أنا وليد - ما مهم خالد وليد كلكم خرفان -------------------------------------------------  واحده اتصلت على حبيبها في ايام الخطوبه ما رأيك أن نذهب إلى مدينة الطفل مع إخوتي الصغار ثم نذهب إلى المطعم لنتعشى ثم نعرج على إيسكريم لذيذ فرد عليها : لا أستطيع السير مع القمر والنجوم لأن نوره سوف يقتلني اغمى على البنت من الفرحه وهو مفلس 😂 😂 😂 😂 😂 😂 😂 😂 ----